لأول مرة : شقيقة ذكرى محمد تكشف عن السيناريو الحقيقي لمقتلها

قالت وداد الدالي شقيقة ذكرى محمد، اليوم السبت 28 نوفمبر 2020، أنّ العائلة ماتزال تعيش على وقع وفاة شقيقتها وكأنّه لم تمض على الحادثة كل هذه السنين، حسب تعبيرها.

وكشفت وداد، في برنامج ميدي شو”، أنّ ملف مقتل شقيقتها أغلق بعد التحقيقات، معبّرة عن رضا العائلة على مسار التحقيقات، قائلة: ”تسعة من عشرة نسبة رضانا على ما آل إليه التحقيق”.

وبيّنت أنّ شقيقتها كانت نجمة وذلك ما فتح الأبواب أمام تعدّد السيناريوهات بخصوص مقتلها، موضحة أنّ السيناريو الحقيقي هو ”غيرة زوجها ومشاكله المادية”.

وتابعت ”زوج شقيقتي هو الجاني وهو من قتلها بسبب الغيرة وبسبب رفضها الابتعاد عن عالم الفن، تزامنا مع مشاكل مادية كبيرة كان يعيشها”.

وأشارت أنّ وزارة الثقافة تتذكّر أحيانا الفنانة ذكرى محمد عبر إحياء ذكرى وفاتها، قائلة ”تقدمت بملف لإكرام شقيقتي في إحدى دورات مهرجان قرطاج لكن لم أجد استجابة أو تعاون”.

وأكّدت أنّ شركات الإنتاج في العالم العربي لا تدين لشقيتها بأي مليم وأنّ الفقيدة تحصّلت على جميع مستحقاتها قبل الوفاة.

وفنّدت كلّ ما يشاع عن صدور أصوات غريبة من شقة ذكرى المهجورة وأوضحت أنّ حادثة مقتل شقيقتها وقعت في شقة زوجها في الزمالك ، مشيرة إلى أنّ الفقيدة لم يعد لديها أملاكا في مصر.

أما بخصوص مشروع فيلم عن حياة ذكرى محمد، قالت وداد الدالي ”أكيد سيكون هناك برنامج من أجل إعداد فيلم عن حياة ذكرى محمد، كنت أفكر في إعداده مع المخرج الراحل شوقي الماجري لكن توقف المشروع بوفاته”. وكشف أنّ الفيلم إذا تم إعداده سيحمل اسم الفقيدة ذاتها”.

%d مدونون معجبون بهذه: